الانسان في المرآة

الانسان في المرآة

الانسان في المرآة علاقة الانثروبولوجي بالحياة المعاصرة،

تأليف :  كلايد كلوكهون،

ترجمه وعلق عليه: د. شاكر مصطفى سليم،

قدم له: د. غوث الانصاري،

نشر: مؤسسة فرانكلين للطباعة والنشر بغداد – نيويورك

مطبعة أسعد، بغداد، 1964 يقع الكتاب في 596 صفحة.

تصدير الكتاب: بواسطة الدكتور غوث الأنصاري مدرس الانثروبولوجيا -كلية الآداب- جامعة بغداد

هذا الكتاب الذي بين يدي القارئ والذي كتبه أحد مشاهير الانثروبولوجيين في العالم، قام بترجمته واحد من المتقدمين في علم الانثروبولوجي من العرب. لقد كان الدكتور شاكر مصطفى سليم أول عراقي تخصص بعلم الانثربولوجي وبفضل جهوده ادخل تدريس هذا العلم لاول مرة في كلية الاداب ثم اصبح مادة ثابتة من مواد الدراسة في جامعة بغداد. فان الدراسة الحقلية الواسعة التي قام بها الدكتور شارك مصطفى سليم في الچبايش قد أفادتنا علمياً حول منطقة كانت مهملة مجهولة حتى قيام ببحثه هذا. وان كتابه حول هذه الجماعة قد طبع قبل مدة من الزمن باللغة العربية، كما قد ظهر باللغة الانكليزية . وان كتابه هذا ٌ قد أهَّله لمركز معترف به بين جماعة الانثروبولوجيين الحضاريين. وفي المدة التي كان يدرس فيها الدكتور مصطفى شارك سليم في جامعة بغداد طبع مجموعة محاضراته العامة في الانثروبولوجي التي تعد دليلا مفيدا جداً في النواحي النظرية للانثروبولوجي. وقد انجز مشروعه الحالي في ترجمة كتاب ” Mirror For Man” بتكريس وعناية ودقة. وهو مدرك تماماً الصعوبات في مهمة كهذه، لاسيما وهو نفسه انثروبولوجي مجرب.

مقدمة المؤلف كلايد كلوكهون

لقد، ألف هذا الكتاب للقارئ غير المتخصص وليس لعالم الأنثروﭙولوجيا الذي لايمل البحث عن الهفوات ولا يمسك عن الشكوى منها في كل ما يقرأ ويدرس من كتب. إنني أرجو الأخير بكل تواضع أن يتذكر لو أنني ضمنت هذا الكتاب كل ما يرجو هو أن يجد فيه لتضخم حجمه فغدا عدة أجزاء. كما أنني لو وفرت لهذا الكتاب ما يجب أن تتوافر فيه من مزايا، ولو خلصته مما يجب أن يخلو منه من هنات، باعتباره كتابا يضم دراسة علمية، لتوقف القارئ غير المتخصص– حتى لو كان ذكياً ومثقفاً – عن قراءته قبل أن يبلغ نهاية فصله الأول.

أنني لا أدعي أن كل حكم وارد في هذا الكتاب ثابت لايقبل المناقشة، فالأنثروﭙولوجيا علم حديث النشأة، ولا يزال أمام المتخصصين به الكثير من العمل في ميداني جمع المعلومات وغربلتها قبل أن يصلوا إلى مرحلة إصدار الإحكام الثابتة. ولذا، فهذا الكتاب اختبار مخلص وواع للشواهد العلمية التي استطعت الوصول إليها. ولقد استطاع آخرون، بإخلاص علمي مواز لإخلاصي أن يتواصلوا في حالات معينة إلى نتائج مغايرة لتلك التي توصلت إليها، رغم أننا جميعاً استعملنا مواد البحث عينها. ولقد حاولت في الأحوال الاعتيادية أن أتفق مع الأحكام المسلم بها في هذا العلم. وحين اضطررت أن أتبنى حكما مغايرا لتلك المسلمات، أو أن أعبر عن رأي شخصي جعلت أقوالي تنم عن تحذير للقارئ. وبالطريقة عينها، فلقد عمدت إلى استخدام تعابير عامة مثل: ( يقول بعض الثقاة ) و ( ربما ) و ( من المحتمل ) و ( قد يكون ).

والكتاب في جملته يحوي شواهد علمية، أعدها أنا ثابتة، باستثناء بعض الاحكام وبعض تأملات في عالم الغد المجهول. أما تصوراتي وتصورات الاخرين فقد ذكرت مقرونة بأسماء أصحابها أو عرضت بشكل يجعل من السهل نسبتها الى اصحابها من سياق الحديث.

تفصيل محتويات الكتاب

المسهمون، تصدير، مقدمة المؤلف

الفصل الأول: عادات غريبة وقطع فخار وجماجم/ الشروح والتعليقات.

الفصل الثاني: عادات غريبة/ الشروح والتعليقات

الفصل الثالث: قطع فخار/ الشروح والتعليقات

الفصل الرابع: جماجم/ الشروح والتعليقات

الفصل الخامس: العنصر خرافة عصرية/ الشروح والتعليقات

الفصل السادس: هبة الألسن/ الشروح والتعليقات

الفصل السابع: الانثروبولوجيون في أثناء عملهم/ الشروح والتعليقات

الفصل الثامن: الشخصية في الحضارة/ الشروح والتعليقات

الفصل التاسع: انثروبولوجست يلقي نظرة على الولايات المتحدة/ الشروح والتعليقات

الفصل العاشر: انثروبولوجست يلقي نظرة على العالم/ الشروح والتعليقات

ملحق: فروع علم الانثروبولوجي وعلاقته بالدراسات، الإنسانية الأخرى

الشروح والتعليقات، اعتراف بالجميل، مصطلحات انثر وبولوجي دليل.

المصدر:

http://alsafeerint.blogspot.com

الـمحـرر -

باحث أنثروبولوجي من الجزائر، مؤسس ورئيس الجمعية الجزائرية للأنثروبولوجيا والدراسات الثقافية والشعبية، مؤسس ومدير موقع أرنتروبوس
الموقع العربي الأول في الأنثروبولوجيا، ورئيس تحرير المجلة العربية للدراسات الأنثروبولوجية المعاصرة، وعضو مؤسس في مركز فاعلون للبحث في الأنثروبولوجيا
ونائب مشرفه العام مكلف بالنشر والإعلام وكاتب بجريدة السفير العربي.

تستطيع متابعة أي رد على هذا الموضوع من خلال تتبع ت غذيةر.س.س RSS 2.0 . Both comments and pings are currently closed.

التعليقات مغلقة